حصاد 2017| 28 صورة "تخطف القلوب" في عالم الرياضة

حصاد 2017| 28 صورة "تخطف القلوب" في عالم الرياضة

كتب : أحمد فرهود

حصاد 2017| 28 صورة "تخطف القلوب" في عالم الرياضة

image

كتب : أحمد فرهود

25 ديسمبر | 09:47 م ا بتوقيت القاهرة

image

.

شارف عام 2017 على النهاية، وسط العديد من الأحداث الرياضية المحلية والعالمية، والتي شهدت الكثير من الأفراح والأحزان، سواء للمنتخبات أو الأندية، أو حتى اللاعبين في مختلف الرياضات.

فما بين الأفراح والأحزان، التقطت كاميرات العالم، العديد من اللقطات المثيرة التي استحقت أن تخطف الأنظار في عام مليء بالكثير من الأحداث.

ويرصد "كورابيا"، أبرز اللقطات في عام 2017..

- لعل أبرز الأحداث على الساحة المصرية، هو صعود منتخب الفراعنة إلى كأس العالم 2018 بروسيا، بعد غياب 28 سنة عن المحفل العالمي الكبير، حيث جاء التأهل بعد مباراة مثيرة أمام الكونغو، حبست أنفاس جميع المتابعين، واستحقت بالفعل أن تكون من بين الأبرز في 2017. 

ومع أحداث المباراة المثيرة، التقطت الكاميرات العديد من اللقطات المثيرة، ومنها تأثر النجم محمد صلاح، لاعب الفراعنة وليفربول الإنجليزي، بعد هدف التعادل للكونغو (1-1)، والذي كاد أن يطيح بآمال مصر في التأهل لكأس العالم، بالإضافة إلى بكاء أحد الجماهير بشدة، خوفًا على ضياع الحلم المونديالي.



وما هي إلا دقائق قليلة للغاية، حتى تغيرت الأجواء في مباراة مصر والكونغو، بعد إحراز محمد صلاح لهدف التأهل، بداية من احتفال اللاعبين، مرورًا بالرقصة الشهيرة لأحد المشجعين من ذوي الاحتياجات الخاصة على "العكاز".




- كما استحقت صور عصام الحضري، بعد خسارة منتخب مصر لبطولة أمم إفريقيا في النهائي أمام الكاميرون، أن تكون من بين الأبرز في عام 2017، خاصة مع دمجها بنظرة الأمل من الحارس تجاه الكأس.


وفي نفس المباراة، شكلت صور "الممر الشرفي" للاعبي منتخب الكاميرون، والذين قاموا به لتحية نجوم الفراعنة، واحدة من أبرز اللقطات في العام الحالي.


- الرئيس عبد الفتاح السيسي، كان من أبرز الشخصيات التي خطفت الأنظار في عالم الرياضة المصرية، وذلك بعد حرصه على تكريم منتخب مصر، مرتين، الأولى بعد العود من الجابون، وإحراز المركز الثاني في أمم إفريقيا، والثانية بعد ضمان بطاقة التأهل إلى كأس العالم 2018 بروسيا.



- ومن بين الأحداث المثيرة التي استحقت أن تخطف الأنظار في الملاعب المصرية، عام 2017، هي أصغر مشجع لنادي الزمالك، الذي قام مرتضى منصور بمنحه عضوية النادي، تكريمًا له.

وأصبح هذا المشجع، أيقونة لنادي الزمالك، خاصة أنه يتواجد دائمًا في الملعب، حيث حرص جميع اللاعبين على الاحتفال معه، بالإضافة إلى التصوير الدائم معه.


- وشكل محمد صلاح، الحدث الأكبر في الرياضة المصرية، بعد الجوائز العديدة الذي حصل عليها منذ انضمامه إلى ليفربول الإنجليزي، والتي كانت أبرزها التتويج بجائزة أفضل لاعب في إفريقيا من شبكة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".


- وخطفت انتخابات نادي الزمالك أيضًا، الأنظار إليها بقوة، خاصة مع الصدمات والتصريحات المتبادلة من مرتضى منصور وأحمد سليمان، المتنافسين – وقتها – على مقعد الرئيس.

وفي يوم الانتخابات، توجه مرتضى منصور إلى أحمد سليمان، وقام بتحيته، ولكن الكثير فسرها على أنها لقطة للشو الإعلامي، حيث أن نظرات عينهما ترجمت أنها ليس مصالحة أو حب، ولكن لقطة للتصوير.


- أما قرعة كأس العالم، فكانت حدثًا بحد ذاتها، ولكن المثير فيها، هي اللقطات التي تم تصويرها لحسام حسن، نجم منتخب مصر الأسبق، والذي تم دعوته إلى الحفل.

فكانت اللقطة الأولى، وهي الصورة الجماعية مع الأسطورة البرازيلية بيليه، وعدد من عمالقة اللعبة الأكثر شعبية في العالم، أمام الثانية، فكانت مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حيث أثارت ضجة كبيرة، بسبب ظهوره بكأس خمر.



- وعالميًا، استحقت صفقة نيمار دا سيلفا، والذي انتقل من برشلونة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، مقابل 222 مليون يورو، أن تكون الحدث الأبرز في عام 2017.

واللقطة الأشهر في صفقة نيمار، هي تلك التي تم التقاطها لمدراء أعماله، يدخلون مقر نادي برشلونة، وهم يحملون حقائب بها الأموال البالغة 222 مليون يورو.


- ولا يمكن أن يمر عام، بدون أن يظهر فيه ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، نجما برشلونة وريال مدريد، على التوالي، وهما أفضل لاعبين في العالم، في السنوات العشر الأخيرة بدون منافس.

فميسي صنع الحدث، عندما قام بالاحتفال في ملعب ريال مدريد، في أعقاب فوز فريقه (3-2)، حيث قام بخلع قميصه ورفعه في وجه جماهير النادي الملكي.

ولم يتأخر رد كريستيانو رونالدو، والذي قام بتقليد حركة ميسي، بعد فوز فريقه على برشلونة (3-1)، في مباراة كأس السوبر.


- وعاد كريستيانو رونالدو، ليصنع الحدث مرة أخرى، عند استلامه جائزة "البالون دور" لأفضل لاعب في العالم، حيث تم تسليمه الجائزة، ببرج إيفيل، وكتابة اسمه على هذا المعلم التاريخي.

وبعدها قام "الدون"، كما يحب لعشاقه أن يسموه، بعرض الخمس كرات ذهبية، الذي حصل عليهم في مسيرته الطويلة، المليئة بالإنجازات والبطولات، في ملعب السانتياجو برنابيو، في مشهد مهيب.




- والمباراة الأبرز في عام 2017، كانت تلك التي جمعت بين برشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي، ضمن منافسات دور الـ16 بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

فبعد هزيمة برشلونة، في مباراة الذهاب (0-4)، تقدم الفريق الكاتالوني (3-0) في مباراة الأيام إلا أن باريس قلل الفارق بهدف، ليظن الجميع بأن زملاء ميسي قد ودعوا البطولة، إلا أن الدقائق الـ8 الأخيرة، شهدت تسجيلهم 3 أهداف، لينهوا اللقاء بالفوز (6-1)، وتحقيق واحدة من أبرز الريمونتادا في التاريخ.



- وشكل خروج إيطاليا، من تصفيات كأس العالم 2018، واحدة من أبرز الصدمات في الكرة العالمية، حيث التقطت الكاميرات التأثر الكبير لجانلويجي بوفون، حارس المرمى العملاق، الذي أعلن اعتزاله اللعب الدولي، بالإضافة إلى الحالة النفسية السيئة للاعبي الأزوري.



- والرياضات الأخرى، كان لها نصيب الأسد أيضًا في اللقطات المثيرة في عام 2017، فالنجم السويسري العملاق روجر فيدرير، صنع الحدث في احتفاله المؤثر بعد حصوله على بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، وهي إحدى البطولات الأربع الكبرى "جراند سلام"، وذلك بعد غياب 5 سنوات.


وصنع فيدرير، الحدث مرة أخرى، في لقطة مثيرة مع الإسباني رافائيل نادال، عندما شاركا معًا في في الفريق الأوروبي، ببطولة كأس لافر.

وعلى الرغم من المنافسة الشرسة بينهما، إلا أن مشاهد الحب التي التقطت لهم، أكدت مدى علاقة الصداقة الوطيدة التي تجمعهما.



- وتكررت مشاهد الحب والصداقة، في ملاعب الإسكواش مرتين، خلال مواجهات الشقيقين محمد ومروان الشوربجي، سواء في نهائي كأي العالم أو بطولات الاتحاد المختلفة.

وأيضًا صنع الزوجان علي فرج ونور الطيب الحدث، بعدما توجا ببطولة أمريكا المفتوحة للإسكواش، في فئة الرجال والسيدات، حيث حرصا على الاحتفال معًا في صور رائعة.